الجزائر الخرافية تواصل التقدم بعد الفوز علي كوت ديفوار وتصل لنصف نهائي أمم أفريقيا


تمكن المنتخب الجزائري بالفوز علي منتخب كوت ديفوار في مبارة اوشكت ان تقصي منتخب الجزائر في لقاء حافل بلاحداث تمكنت من خلالها الجزائر من الصعود الي دور نصف النهائي لبطولة أمم أفريقيا بعد انتهاء اللقاء بفوز الجزائر في ضربات الترجيح بنتيجة 4-3 بعد ان كان التعادل سيد اللقاء بهدف لهدف وتم لعب شوطين اضافيين ليكون التعادل المسيطر ايضا .

ملخص مبارة الجزائر وكوت ديفوار :
في بداية المبارة باغت منتخب كوت ديفوار المنتخب الجزائري عن طريق اللاعب ماكس جراديل ولكن حارس الجزائر تألق في التصدي وأبعد الكرة الخطيرة عن المرمي بأطارف اصابعة ، كما ان الدقيقة السادسة من عمر اللقاء شهدت فرصة خطيرة لكوت ديفوار مرة اخري لترطتم الكرة بالعارضة ليفشر بعد ذلك لاعب منتخب كوت ديفوار من تسديدها بشكل صحيح الي المرمي .
كما ان المبارة شهدت في البداية تألق اللاعب زاها حيث استطاع ان يمر من دفاعات المنتخب الجزائري وتمرير كرة بالعرض داخل منطقة الجزاء ولكن الكرة خرجت خارج الملعب لتكون هذه ثاني الفرص لمنتخب كوت ديفوار 
وكانت بداية خطورة المنتخب الجزائري في الدقيقة الخامسة عشر من عمر اللقاء وكانت من خلال رياض محرز الذي نجح في المرور وتصويب الكرة ولكن الكرة تذهب الي جانب القائم الايسر لحارس منتخب كوت ديفوار .

وحاول اللاعب ماكس جراديل التسديد علي المرمي لكن القري تذهب الي يد حارس منتخب الجزائر في الدقيقة 16 ، كما ان الضغط استمر من جانب منتخب كوت ديفوار حيث ان سدد لاعبي كوت ديفوار تسديدة قوية علي منتخب الجزائر لكن تبعد من قبل الاعب عيسي مندي لتذهب الكرة الي ركنية 

وقام المنتخب الجزائري بالتسجيل في الدقيقة العشرين من زمن المبارة بعد كرة رائعة من الاعب بغداد بونجاح الذي لعب العرضية ليستقبلها فبغولي في شباك المنتخب الكوت ديفواري ، وفي الدقيقة 26 تم استبدال الاعب يوسف عطال بعد الاصابة من خلال الدخول القوي بين لاعبي منتخب الكوت ديفوار 
وفي الدقيقة 30 يحصل اشتباك بين زاها وبين الاعب بنسبعيني ليكون اشهار البطاقة الصفرائ حليف كل منهم ، وبعد هدف الجزائر في مرمي كوت ديفوار ظلت السيطرة للمنتخب الكوت ديفواري ولكن الحظ وقف مع المنتخب الجزائري في الهجمات الخطرية التي شهدها حارس منتخب الجزائر تفوق الدفاع .

وفي الدقيقة 45 من اللقاء تمكن الاعب رياض محرز من المرور من دفاعت كوت ديفوار والتسديد علي المرمي ولكن الكرة تسدد في دفاعت المنتخب الكوت ديفواري .
وفي الشوط الثاني حصل المنتخب الجزائري علي ركلة جزاء بعد ان عرقل حارس مرمي كوت دفوار الاعب بغداد بونجاح ولكن اهدرت من جابن لاعب المنتخب الجزائري بعد ان ارتطمت الكرة بالعارضة 
ونجح المنتخب الكوت ديفواري في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 63 بعد تمريرة من زاها وصوب الاعب كودجا لتدخل شباك المنتخب الجزائري ولم يسطع حارس مرمي الجزائر من فعل شئ لها .
وأستمر اللقاء سجال بين الفريقين وهجمات من جانب الفريقين ولكن احظ لم يبتسم لاي منهما وفي ظل هذا ينتهي الشوط الثاني بالتعادل ليذهب الفريقين الي وقت اضافي ولكن لم تكن الاهداف حاضرة ايضا ليستمر اللعب والذهاب الي ركلات ترجيح ليصعد من خلالها المنتخب الجزائري بعد اضاعة لاعبي منتخب كوت ديفوار لركلتي جزاء وتألق حارس مرمي الجزائر في صد واحدة والكرة الاخري تصد لها القائم كما ان المنتخب الجزائري اهدر الركلة الخامسة في ضربات الجزاء وكانت من الممكن ان تسفر عن خروج المنتخب من البطولة ولكن يشاء القدر ان يفوز المنتخب الجزائري في اللقاء .

اشخاص شاهدوا الموضوع

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان بعد اول عنوان رئيسي

اعلان بعد ثاني عنوان رئيسي

اعلان بعد ثالث عنوان رئيسي

اعلان بعد اول عنوان فرعي

اعلان بعد ثاني عنوان فرعي

اعلان بعد ثالث عنوان فرعي

اعلان بعد اول عوان ثانوي

اعلان بعد ثاني عنوان ثانوي

اعلان بعد ثالث عنوان ثانوي